×

بيان هام للرأي العام الوطني.........((توضيحا لملابسات ماحصل ))

الصفحة الرئيسية

المصدر: الوئام الوطني - نشر بتاريخ الثّلاثاء 14 يناير 2020
بيان  هام للرأي العام الوطني.........((توضيحا لملابسات ماحصل ))

بسم الله الرحمن الرحيم

يسرنا في كتلة”التغيير من أجل الإصلاح” أن نتقدم للرأي العام الوطني بجملة إيضاحات لملابسات ما حصل اليوم مساء بفندق موريسانتر :

1- لقد أقدم المكتب التنفيذي المنتهية مأموريته علي محاولة اختطاف الرماية بإقامة انتخابات أحادية و غير مستوفية للحد الادني من العدالة و الشفافية ..

2- لم توجد جهة وصية محايدة للإشراف علي هذه الانتخابات .

3- كان المكتب المنتهي المأمورية هو اللجنة المشرفة علي الانتخابات و هو المرشح و هو مصحح ومنقح اللائحة الانتخابية و هو الطاعن في صحتها و هو جهة الطعن ، وهو جهة استقبال الترشحات و كذالك هو من يضع المعايير لقبول المرشحين ، و بالتالي فقد كان حالنا في اللائحة كمن يقول له :

يا اعدل الناس الا في معاملتي//فيك الخصام و أنت الخصم والحكم

٤- المكتب المنتهي مأمورية هو من يصدر الاستدعاءات لدخول قاعة الانتخاب

٥- رغم كل المآخذ القانونية علي شرعية هذه الانتخابات ، فقد تقدمنا إليها متكلين علي الله ، مؤمنين بعدالة قضيتنا ، واثقين في تضامن اصحاب الضمائر الحية من اهل الرماية ، الا اننا فوجئنا بالعديد من المضايقات ابتداء من منع مرشحنا الاخ اسويدات ولد بوهده من دخول قاعة الانتخاب و كذالك منع العديد من ناخبينا رغم ان كل واحد منهم يملك استدعائه الذي قدموه له ….

اننا في كتلة ” التغيير لأجل الإصلاح”نرفع تظلمنا الي وزارتنا الوصية و زارة الثقافة و الصناعة التقليدية و علي رأسها معالي الوزير د/ سيد محمد ولد غابر ، و نهيب بمعاليه شخصيا ان يتدخل لإنصافنا بتشكيل لجنة مستقلة تشرف علي تنظيم الانتخابات ومن أبكته صناديق الاقتراع بعدالة و شفافية عليه ان يهنيء إخوته و يتقبل الأمر بصدر رحب .

إن أريد إلا الإصلاح ما استطعت  وما توفيقي إلا بالله  عليه توكلت وإليه أنيب. للرأي العام الوطني