×

 وزير الداخلية السابق يصف خطاب رئيس الجمهورية بالتاريخي

الصفحة الرئيسية

المصدر: موريتانيا اليوم - نشر بتاريخ الخميس 26 مارس 2020
 وزير الداخلية السابق يصف خطاب رئيس الجمهورية بالتاريخي

في أول تعليق على خطاب رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ الغزواني الذي أعلن فيه عن حزمة من الإجراءات الاستعجالية الرامية إلى دعم الفئات الهشة ومساعدة ذوي الدخل المحدود في مواجهة الظرفية الاستثنائية الناتجة عن تفشي وباء "كورونا"؛ قال وزير الداخلية واللامركزية السابق أحمدو ولد عبد الله، إن الخطاب اتسم بالموضوعية والواقعية والشمولية.

واعتبر ولد عبد الله إن مجمل ما تضمنه الخطاب الرئاسي من تدابير تشمل إعفاء كافة المواد الاستهلاكية والمحروقات المستوردة من الضرائب والرسوم الجمركية، ومنح مخصصات مالية لعشرات الآلاف من الأسر الفقيرة، وتكفل الدولة بالضرائب البلدية لأصحاب الأنشطة الصغيرة المدرة للدخل بمن فيهم الصيادون التقليديون، فضلا عن مساهمة الدولة بمبلغ 25 مليار أوقية في صندوق وطني خاص أعلن عن فتحه في إطار جهود مواجهة خطر الفيروس الوبايي، كلها تطمئن المواطنين و تلبي متطلباتهم الظرفية الراهنة وتصب في صميم الاهتمام بهم بشكل عام، وخاصة الشرائح الفقيرة منهم.

وثمن ولد عبد الله مضمامين الخطاب الرئاسي الذي وصفه بأنه "خطاب تاريخي بكل المقاييس"؛ داعيا الجميع إلى التحلي بروح الوطنية والتجاوب بكل مسؤولية مع الإجراءات التي تم اعتمادها حتى الآن وأثبتت نجاعتها في مواجهة هذا الخطر العالمي المحدق بالجميع.