×

ولد الغزواني: سيكون لمنطقة الساحل مكانها في النظام العالمي ما بعد كورونا

الصفحة الرئيسية

المصدر: الأخبار - نشر بتاريخ الثّلاثاء 30 يونيو 2020

الأخبار (نواكشوط) – قال الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني إن منطقة الساحل سيكون لها مكانها بالتأكيد في النظام العالمي لما بعد جائحة كورونا، مردفا أن الأزمة غير المسبوقة المرتبطة بجائحة كورونا أظهرت مدى الترابط بين العالم اليوم.

وأضاف ولد الغزواني في مقابلة نشرتها الوكالة الموريتانية للأنباء (رسمية) أنهم يدركون أنه من المفروض على المجتمع الدولي أن يعزز ويطور آليات المساعدة والتضامن لأجزاء من العالم في خضم الأزمات الكبرى، كما هو الحال بالنسبة لمجموعة دول الساحل الخمس وليبيا.

ورأى ولد الغزواني أنه يجب على مجموعة دول الساحل استخلاص الدروس من الآثار السلبية للجائحة، ووضع الأسس لاقتصاداتها على أساس التكامل، والاكتفاء الذاتي في مجالات المنتجات والخدمات الأولية.

وعن قمة نواكشوط اليوم المخصصة لمتابعة مستوى تنفيذ قرارات قمة "بو" بفرنسا،  قال ولد الغزواني إن خارطة طريق (بو) "تتمحور باو حول أربع ركائز في مجالي الأمن والتنمية".

وعبر ولد الغزواني عن ارتياحه "لعزيز قدرات المناورة للقوة المشتركة وقوات الدفاع والأمن الوطنية للدول الأعضاء في مجموعة الساحل، ودعم عودة سلطة الدولة إلى بعض المناطق الحساسة، وبدء إصلاح الأمانة التنفيذية لمجموعة دول الساحل وتعبئة الشركاء حول قضايا التنمية في منطقة الساحل".