×

تحية لساكنة ولاية كيديماغا!

الصفحة الرئيسية

المصدر: موريتانيا اليوم - نشر بتاريخ السّبت 21 نوفمبر 2020
تحية لساكنة ولاية كيديماغا!

لقد تساءلت في مقال سابق؛ متى نغير من عقلياتنا في مثل هذه التظاهرات والزيارات -التي تستهدف إطلاق مشاريع تنموية وحيوية و وقوف السلطات العليا في البلد على أوضاع المواطنين في تلك الولاية المزورة- متى نترك لأهل هذه الولاية الفرصة ليستقبل فخامة الرئيس دون مضايقة من أحد ، وليتولو بانفسهم تنظيم إستقبالاتهم ومهرجاناتهم بجماهيرهم ودون وفود اومجموعات ليست" من ساكنة الولاية " وهم قادرون على ذلك ، وحتى يظهروا مميزات ولايتهم الخاصة ؟!

لقد تابعت الزيارة التي قام بها فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد الشيخ محمد احمد الغزواني واللقاءات والإستقبالات التي نظمها سكان ولاية كيديماغا والتي عكست وعي ونضج وإخلاص منظمي ومشرفي تلك التظاهرات ورسمت بذلك لوحة فنية "طبيعية "رائعة من تنوع الحضور ونوعية المتدخلين وتناغم خطابهم مع اختلاف ألسنتهم و لغاتهم والوانهم حيث كنا نسمع جميع لغاتنا الوطنية وكنا نرى كل الطيف والأجناس والأعمار وكل يتدخل بحرية وصدق وحماس ودون تشنج أو غضب..!!

وكانت ردود فخامة رئيس الجمهورية الرزينة الصريحة الشاملة ؛ دليل على نجاح هذه الزيارة أو قل تميزها وبرهان على وعي وحرس "الكيديماغيون" أن يستقبلوا الرئيس كما هم عليه الآن، دون تزييف أو تضخيم" إلا ما تمليه عليهم ضرورات الضيافة.

فتحية لأهل كيديماغا وليحذو الجميع حذوهم في الزيارات القادمة ولنترك" لأهل مكة شعابها فهم أدرى بها."

بقلم/بطريقة كابر الشيخ