×

وما كان قيس هلكه هلك واحد ولكنه بنيان قوم تهدما /أحمد بدي يعلي

الصفحة الرئيسية

المصدر: الوئام الوطني - نشر بتاريخ الثّلاثاء 2 مارس 2021
وما كان قيس هلكه هلك واحد ولكنه بنيان قوم تهدما /أحمد بدي يعلي

فقد المجتمع الشنقيطي هذه الأيام أحد رجاله البررة الخيرة وهو الوالد العابد القارئ الناسك  عبد الرحمن بن محمد أحمد رحمه الله تعالى.
وبهذه المناسبة أتوجه -باسم أسرة آل بدي بن سيدينا- بخالص العزاء إلى أهلنا مدرسة الكرم والأخلاق العالية سائلا المولى جل وعلا أن يعظم أجرهم وأن تعمهم صلوات من ربهم وهداية ورحمة وأن يجعل الفقيد في أعلى فراديس الجنان مع الذين أنعم الله عليهم.
ونؤكد لهم أننا مستمسكون بالعهد الذي تركنا عليه أسلافنا ،ولولا ظروف الجائحة لوجدونا بينهم نعيش معهم أتراح تلك اللحظة المؤلمة كما شاركناهم أفراح أيام طيبة . فجزى الله الوالد يعلى عنا وعن إخوتنا خيرا حيث اختار لهم كرم الخؤولة وفاء بحق الولد على الوالد وربطنا بأصول هذه الدوحة الطيبة.
ولنا العزاء في بقية الأسرة الكريمة نسأل الله تعالى أن يجعلهم خير خلف لخير سلف وإنا لله وإنا إليه راجعون والحمد لله رب العالمين.
احمدبدي يعلي