×

أسرة اهل اوديكة تشكر المعزين وعلى رأسهم فخامة رئيس الجمهورية 

الصفحة الرئيسية

المصدر: الوئام الوطني - نشر بتاريخ الإثنين 4 أكتوبر 2021
أسرة اهل اوديكة تشكر المعزين وعلى رأسهم فخامة رئيس الجمهورية 

بسم الله الرحمن الرحيم
قال تعالى: ( وبشر الصابرين الذين اذا أصابتهم مصيبة قالو انا لله وانا اليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون.)صدق الله العظيم 
أصالة عن نفسي ونيابة عن جميع أفراد الأسرة نتقدم بجزيل الشكر والامتنان والعرفان بالجميل لكل من قدم لنا التعازي والمواساة في وفاة الوالد لمرابط بن أحمد بن أوديكة الذي وافاه الاجل المحتوم الأربعاء 30/09/2021الموافق 22 صفر1443هجرية 
نسأل الله أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته إنه سميع مجيب.
ونتقدم بجزيل الشكر وكامل العرفان بالجميل لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني   الذي قدم لنا التعازي من خلال ايفاد وفد رفيع المستوي برئاسة والي نواكشوط الشمالية وحاكم مقاطعة تيارت فلهما منا كل الشكر والتقدير .
 نشكر كل من قدم لنا واجب العزاء بالحضور لصلاة الجنازة أو المشاركة في الدفن أو بالحضور للمنزل او من خلال الاتصال أو وسائل التواصل الاجتماعي .
لقد خلف رحيل الوالد رحمه الله في نفوسنا حزنا وألما نحتسب أجره عند الله .ونقتدي برسوله صلي الله عليه وسلم حيث يقول عليه الصلاة والسلام ( إن العين لتدمع وان القلب ليحزن ولا نقول إلا ما يرضي الله ربنا وإنا بفراقك لمحزونون)أو كما قال رسول الله صلي الله عليه وسلم.
وقال رسول الله ﷺ: 
إذا أصاب أحدكم مصيبة فليذكر مصيبته بي فإنها من أعظم المصائب. 
صحيح الجامع الصغير٣٤٧.
عن عائشة رضي الله عنها قالت:قال صلى الله عليه وسلم:
(يا أَيُّها الناسُ! أَيُّما أحدٍ من المؤمنينَ أُصِيبَ بمصيبةٍ، فلْيَتَعَزَّ بمصيبتِه بي عن المصيبةِ التي تُصِيبُه بغيري، فإنَّ أحدًا من أُمَّتي لن يُصابَ بمصيبةٍ بعدي أَشَدَّ عليه من مصيبتي).صحيح الجامع

فاصبر لكل مصيبةٍ وتجلّد*** واعلم بأن المرء غير مخلّدِ
أو ما ترى أن المصائب جمة ** وترى المنية للعباد بمرصدِ
مَن لم يُصب مِمن ترى بمصيبةٍ؟**هذا سبيلٌ لست فيه بأوحدِ
فإذا ذكرت محمداومصابه **فاذكر مصابك بالنبي محمدِ
نسأل الله أن يرحم عبده لمرابط ولد احمد ولد أوديكة وان يغفر له ويعفو عنه ويرزقه الفردوس الأعلي من الجنة مع الصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.
ونسأل الله أن يجازيكم عنا خير الجزاء ويغفر لنا ولكم ولولدينا و والديكم وجميع المسلمين وان يعظم الله اجرنا واجركم ويمدكم بتوفيقه وفضله.
 وان يجعل بلادنا وبلاد المسلمين من خير البلاد.
وانا لله وانا اليه راجعون .
نلتمس من الجميع الدعاء للمرحوم بإذن الله. وان يتفضلوا عليه بالسماح.