×

رئيسة جهة نواكشوط تشارك في مبادرة باريس للحفاظ على غابات إفريقيا

الصفحة الرئيسية

المصدر: الوئام الوطني - نشر بتاريخ الأربعاء 6 أكتوبر 2021
رئيسة جهة نواكشوط تشارك في مبادرة باريس للحفاظ على غابات إفريقيا

الوئام الوطني- حضرت رئيسة جهة نواكشوط السيدة فاطمة بنت عبد المالك اليوم الأربعاء 06 اكتوبر 2021 بالمقر المركزي لبلدية باريس، تلبية لدعوة من عمدة باريس السيدة آن هيدالجو Anne Hidalgo، فعاليات "مبادرة باريس للحفاظ على غابات إفريقيا" رفقة رئيس لجنة البيئة والتنمية المستدامة السيد المستشار أحمد سالم الفيلالي.

رئيسة جهة نواكشوط أنعشت إحدى الورشات العلمية، من خلال تقديم عرض عن مدينة نواكشوط، والتحديات المناخية التي تواجهها والجهود المبذولة للحد من مخاطرها، إضافة إلى دعوتها لتعزيز اللامركزية كسبيل لتحقيق التنمية المستدامة. 

وعلى هامش فعاليات اليوم، خصت عمدة باريس السيدة هيدالجو Hidalgo وفد جهة نواكشوط باجتماع في مكتبها، كان فرصة للسيدة الرئيسة فاطمة بنت عبد المالك لعرض مقترح شراكة في مجالات منها النقل الحضري، الزراعة الحضرية، والتكوين المهني، وهو ما لاقى تجاوبا كبيرا من طرف السيدة العمدة، وقدمت مقترحات عملية لتنفيذ اتفاقية في هذا الإطار. 

وفي ذات السياق عقدت رئيسة جهة نواكشوط والوفد المرافق لها اجتماعا تكميليا لنقاش المقترحات مع لجنة فنية يرأسها نائب عمدة باريس المكلف بالتعاون الدولي السيد آرنود انكاتشا Arnaud Ngatcha، حددت من خلاله خطوات عملية لبلورة آفاق الشراكة بين جهة نواكشوط ومدينة باريس. 

كما عقدت رئيسة جهة نواكشوط والوفد المرافق لها مساء أمس الثلثاء 05 اكتوبر 2021 اجتماعا مع رئيسة جمعية "مسينا" Mécénat وطاقمها الطبي في مقرها بباريس، والتي تجمعها شراكة مع الجهة، تتكفل من خلالها الجمعية بعلاج الأطفال الذين يعانون من تشوهات في القلب، حيث شكرت السيدة الرئيسة الجمعية وطاقمها الطبي على تعاونها وعلاجها لعدة أطفال موريتانيين مبتعثين من طرف الجهة، كما ناقشت معها آلية جديدة تسرع من وتيرة التعاطي مع دراسة ملفات المصابين.

رئيسة جهة نواكشوط سلمت كذلك دفعة جديدة من حالات أطفال تحتاج تدخلا، واستقبلتها الجمعية بأريحية وباشرت في دراستها وتعهدت بمعالجتهم في القريب العاجل.