×

نائب أكجوجت يسلم السلطات مدرستين رممهما على حسابه

الصفحة الرئيسية

المصدر: مراسلون - نشر بتاريخ الخميس 7 أكتوبر 2021
نائب أكجوجت يسلم السلطات مدرستين رممهما على حسابه

سلم نائب مقاطعة أكجوجت سيد أحمد ولد محمد الحسن إلى السلطات الإدارية والتربوية بولاية إينشيري المدرستين رقم: 2، و8 بعدما  أتم ترميمهما وتجهيزهما بالمرافق والمكاتب الإدارية على حسابه الخاص.
وفي كلمة ألقاها في حفل نظم بالمناسبة، قال النائب سيد أحمد: إن عمليات الترميم والإصلاح  شملت أبواب ونوافذ وطاولات وسبورات وساحات المدرستين، كما تم تأثيث وتجهيز مكاتب للإدارة، وإضافة قاعات لاجتماعات الطواقم التعليمية، ومرافق وحمامات وتجهيزها بخزانات للمياه وربطها بالشبكة ووضع طاقة شمسية لضمان استمرار ضخ المياه إليها، بالإضافة إلى اقتناء (100) مائة طاولة مدرسية جديدة.
وأضاف ولد محمد الحسن: لقد تم كذلك بناء وتجهيز ملعب  لكرة القدم في كل من المدرستين، وأضيفت ساحات خضراء، كما وضعت أشجار للزينة في الممرات الواقعة قبالة الأقسام الدراسية، في محاولة منا لغرس الاهتمام بالبيئة في الوسط المدرسي.. وكتبت شعارات  تحث على طلب العلم، وتندب التلاميذ للحفاظ على بيئتهم وتدعوهم للمساهمة في تنظيفها وحمايتها، إضافة إلى تأمين وتثبيت سواري حديدية عالية  للأعلام الوطنية بوسط الساحة...
وعبر النائب سيد أحمد في ختام كلمته عن أمله في:
-    أن يكون ماتم إنجازه؛ حافزا للفاعلين الاقتصاديين والسياسيين في عموم البلاد، وفي ولاية إينشيري بشكل أخص، للمساهمة - كل من جانبه-  في إسناد التعليم ومؤسساته باعتباره أولوية الأولويات..
-    كما أهاب بالسلطات الإدارية والتربوية إلى  أن تحرص على نظافة وصيانة هذه المباني  لتظل محافظة على جماليتها ورونقها. .. داعيا في ذات الوقت روابط آباء التلاميذ ومنظمات المجتمع المدني  إلى أن تطلع  بالدور المطلوب منها في مواكبة العملية التعليمية، للرفع من مستوى مردوديتها ونجاعتها، كما ناشد المعلمين  والطواقم التربوية المشرفة، لبذل مزيد من الجهد والتضحية من أجل أن يعود للمدرسة مجدها، ولتستعيد رسالتها في تكوين أجيال صالحة مسلحة بالمعارف، محبة لوطنها وشعبها ومضحية في سبيل نهضة ورقي مجتمعها.
إشادة وثناء
مبادرة النائب إلى ترميم وإصلاح المدرستين الابتدائيتين الرئيسيتين بالمقاطعة لاقت ترحيبا وثناء من مختلف الفاعلين الإداريين والمنتخبين بالولاية، كما خلفت ارتياحا وإشادة لدى روابط آباء التلاميذ ومواطني المقاطعة..
وقد دعا والي لولاية صال صيدو في كلمة له في حفل التسليم إلى الحفاظ على ما وصفه بالإنجاز الذي تحقق .. مشددا على ضرورة أن تبذل الطواقم المسؤولة عن تسيير المؤسستين جهودا أكبر للحفاظ على الساحات الخضراء بالمدرستين، وأن تحرص على نظافتهما.. معبرا عن امتنان السلطات الإدارية لما قام به النائب من ترميم وإصلاح في المؤسستين.
عمدة المقاطعة والمدير الجهوي للتعليم ورئيس رابطة آباء التلاميذ ومديرة المدرسة رقم2 أشادوا في كلمات ألقوها في الحفل بما تفضل به النائب سيد أحمد، معتبرين أن ذلك يترجم حرصه على التعليم واهتمامه بكل ما من شأنه أن يساعد في إصلاح الأجيال القادمة ويسهام في تنمية المقاطعة.. 
وعبر رئيس رابطة آباء التلاميذ عن أمله في أن تعمل السلطات الإدارية على مساعدة النائب  من أجل إيجاد مدرسة للتكوين المهني بعاصمة الولاية.
معدات مدرسية 
النائب قدم في ختام الحفل للسلطات التربوية كميات كبيرة من الدفاتر والأقلام والمستلزمات الدراسية لصالح تلاميذ المدارس الابتدائية في عموم الولاية.. بالإضافة إلى معدات وألبسة ومستلزمات رياضية .